2 إجابة

0 تصويتات
بواسطة (207ألف نقاط)
 
أفضل إجابة

فوائد افوكادو للبشرة

الإجابة :

  • علاج الأفوكادو للبشرة الجافة: يستعمل الأفوكادو في العديد من المستحضرات التجميلية؛ إذ إنها تفيد في علاج حالات جفاف الجلد، وذلك بفضل ما يتميز به زيتها بقدرة كبيرة في الترطيب العميق، وجعل البشرة رطبة .

  • التقليل من تجاعيد البشرة: يفيد الأفوكادو في إعادة البشرة إلى عمرها في سن الشباب؛ نظرًا لاحتوائه على مضادات الأكسدة، وفيتامينات مثل فيتامين ج، وفيتامين هـ التي تفيد في محاربة خلايا البشرة التي تضر بالجلد، بالإضافة إلى أن الأفوكادو يحتوي على بعض المواد الكيميائية التي تفيد في تُحفّيز الكولاجين والإيلاستين، والتي تعرف بأنها عبارة عن بروتينات تحافظ على مرونة، وبنية البشرة، وأيضًا يفيد حمض الأوليك في الوصول إلى الطبقة الثانية من الجلد، وتغذيتها للحد من التجاعيد الناتجة عن الجفاف. 

  • حماية البشرة من أشعة الشمس الضارة: تتميز فاكهة الأفوكادو باحتوائها على الكحول الدهنية متعددة الهيدروكسيد التي تفيد في منع تلف الخلايا الناجم عن التهاب الجلد، والشمس، وهو يحافظ على الأحماض النووية، وأيضًا يحمي البشرة من مرض سرطان الجلد، بالإضافة إلى أن الأفوكادو تحتوي على فيتامين ج، وفيتامين هـ التي تفيد في توفير الحماية من التلف الناجم عن الأشعة فوق البنفسجية؛ إذ يكافح فيتامين ج الأضرار الناتجة عن الأشعة فوق البنفسجية الضارة، وكذلك فيتامين هـ يقاوم الأشعة فوق البنفسجية. 

  • معالجة حب الشباب: يفيد استعمال الكريم الذي يحتوي على مستخلص الأفوكادو في التخفيف من البثور في البشرة كثيرًا؛ إذ إنه يفيد في الحد من إفراز الإنزيم الذي يجعل البشرة دهنية، وبالتالي التقليل من حب الشباب، بالإضافة إلى أن فاكهة الأفوكادو تحتوي على حمض اللينوليك الذي يؤدي نقصه في الجلد إلى ظهور حب الشباب.

  • يفيد في إزالة تصبغات الجلد: يتميز الأفوكادو باحتوائه على مكون مضاد للأكسدة يعرف باسم الجلوتاثيون، وهو يفيد في خفض مستوى الميلانين؛ أي صبغة البشرة الداكنة عن طريق تثبيط عامل التيروزينيز، وإن وضع بعض الأفوكادو على البشرة تزال حروق أشعة الشمس والتصبغات المختلفة. 

0 تصويتات
بواسطة (207ألف نقاط)

الفوائد الصحية للأفوكادو

يوجد العديد من الفوائد التي توفرها فاكهة الأفوكادو للجسم، وقد أظهرت العديد من الدراسات أنّ اتباع نظام غذائي غني بالأطعمة النباتية المختلفة مثل الأفوكادو يفيد في الوقاية من خطر الإصابة بمرض السكري، والسمنة، وأمراض القلب، ولعل من أبرز الفوائد الأخرى نذكر ما يلي:

  • المحافظة على صحة القلب: تحتوي فاكهة الأفوكادو على مركّب الستيرول الذي يعرف باسم بيتا سيتوستيرول؛ إذ يفيد هذا المركّب وغيره من مركبات الستيرول في المحافظة على مستويات صحيّة من الكولسترول في الجسم.
  • المساعدة في تعزيز صحة العين: تتميز فاكهة الأفوكادو باحتوائها على مواد كيميائية نباتية مثل مادتي زيكزانثين، واللوتين، وتتركز هذه المركبات في العين داخل أنسجتها؛ إذ إنها تعمل كمضادة للأكسدة وتفيد في التقليل من الضرر الذي قد يصيبها، مثل الضرر الذي ينتج عن الأشعة فوق البنفسجيّة، بالإضافة إلى أن الدهون الأحادية غير المشبعة الموجودة في الأفوكادو تفيد في امتصاص بعض المركبات المضادة للأكسدة، والذائبة في الدهون، مثل البيتا كاروتين التي تفيد في الوقاية من خطر الإصابة بمرض التنكّس البُقعي المرتبط بالسن.
  • الوقاية من خطر الإصابة بمرض السرطان: يمتلك الأفوكادو دورًا كبيرًا في علاج مرض السرطان، وقد أشارت العديد من الدراسات إلى أنّ المواد النباتيّة الثانويّة التي استخرجت من ثمرة الأفوكادو تفيد في منع نمو الخلايا السرطانيّة بشكل انتقائي، و تؤدي إلى التخلص منها، وتجدر الإشارة إلى أنه في الوقت ذاته تفيد هذه المواد في تكاثر الخلايا اللمفاوية في جهاز المناعة، بالإضافة إلى أن فاكهة الأفوكادو تتميز باحتوائها على نسبة عالية من الفولات الذي يفيد في الوقاية من خطر الإصابة بمرض سرطان المعدة، وسرطان القولون، والبنكرياس، وسرطان عنق الرحم.
  • الوقاية من خطر الإصابة بهشاشة العظام: تحتوي فاكهة الأفوكادو على نسبة عالية من فيتامين ك الذي يفيد في المحافظة على صحّة العظام، وذلك لأنه يفيد في زيادة امتصاص عنصر الكالسيوم، وكذلك التقليل من خروجه مع البول.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
2 إجابة 22 مشاهدات
سُئل نوفمبر 23 في تصنيف معلومات عامة بواسطة Nermin (207ألف نقاط)
0 تصويتات
2 إجابة 17 مشاهدات
سُئل نوفمبر 23 في تصنيف معلومات عامة بواسطة Nermin (207ألف نقاط)
0 تصويتات
2 إجابة 14 مشاهدات
0 تصويتات
2 إجابة 16 مشاهدات
سُئل نوفمبر 23 في تصنيف علاج بواسطة Nermin (207ألف نقاط)
0 تصويتات
2 إجابة 9 مشاهدات
...